أدخل كلمة للبحث

100 100 100

0
أفضل مراجعة نهائية فلسفة ومنطق بالاجابات النموذجية 2018 - كتاب المثالي الثانوية العامة


أفضل مراجعة نهائية من مراجعات مادة الفلسفة والمنطق للصف الثالث الثانوي 2018


بسم الله الرحمن الرحيم ، المراجعة النهائية فى الفلسفة والمنطق لطلاب الصف الثالث الثانوي للعام الدراسي الحالي 2018 - 2017 من أفضل المراجعات النهائية لطلاب القسم الأدبي تؤهلك للحصول علي الدرجة النهائية  وتضمن لك الاجابة النموذجية ، شكر خاص لموقع مجتمع الثانوية العامة .

نصائح لطلاب الثانوية العامة في مادة الفلسفة والمنطق لطلاب الشعبة الأدبية .
عليك اولا بالهدوء النفسي وعدم التوتر وهذا يتحقق بالأتي
البعد عن الأخبار المحبطة والأجواء المتوترة كي لا تتأثر بها وعدم الجلوس مع المُحبَطين أو المُحبِطين وقبل كل هذا التقرب إلي الله ليس من العيب أن تلجأ إلى الله في مثل هذه المواقف ولكن العيب هو البعد عن الله بعد ان يوفقك في تحقيق هدفك .

حل امتحانات الثانوية العامة الواردة في مادة الفلسفة والمنطق للسنوات السابقة .
اعلم أخي الحبيب وأختي الفاضلة أن امتحانات الثانوية العامة تتكرر سواء في الأفكار أو نفس صيغة السؤال لذلك عليك بحل في كل مادة وليس في مادة الفلسفة والمنطق فقط حوالي عشرة امتحانات ، من الطبيعي أن تجد صعوبة في أول خمسة امتحانات ولكن سوف تجد مستواك يتحسن الاسئلة تتكرر .

أثناء حل الامتحانات التدريبية للتعود على أجواء الامتحانات النهائية .
من الأفضل الدخول في نفس أجواء ليلة الامتحان ومنها النوم مبكرا والاستيقاظ مبكرا وحاول عدم الإفطار قبل أداء الامتحان التجريبي في تلك الفترة ونصيحة قم بحل الامتحان في تمام الساعة التاسعة من صباح اليوم  والجلوس أمام مقعد وكرسي وكأنك في لجنة امتحانية تماما .

عدم الإكثار من كتب و مذكرات المراجعة النهائية في نفس المادة .
ليس التفوق بكمية الكتب ولكن بالعقليلة والكيفية التي تجيب بها على الإجابة ؛ فربما كثرة الكتب في نفس المادة تشتت عليك اجابتك ، ف انصحك بكتاب خارجي واحد في كل مادة وحل منه فقط .

الاهتمام بأسئلة الكتاب المدرسي في جميع المواد أولا .
خصوصا الأسئلة المقالية وبعد كل درس وايضا الامتحانات الواردة في آخر الكتاب المدرسي محل اهتمام من مستشار المادة وواضعين الامتحانات فلا تغفل عنها .

مشكلة النوم والأحلام المزعجة في فترات  المراجعة والمترتب على ذلك .
من ضمن المشاكل التي حصلت معي موضوع النوم في ساعات متأخرة من الليل وترتب علي ذلك حينما اذهب الى الدرس لم أكن في كامل تركيزي واريد النوم ، وايضا اضطراب نفسيتي وفقدان القدرة على التحكم في انفعالاتى مما ادي الي انني لم اكن اطيق كلمة من المحيطين من حولي  والسبب في ذلك انعزالي وتغير ساعة جسمي البيولوجية .
في تلك الفترة تحديدا كنت احلم باحلام مروعة وكوابيس مخيفة بخصوص الامتحانات أو عدم تحقيق حلمي وما شابه من التأخير على موعد الامتحان وانا اعلم الاجابة ولكن لا استطيع الكتابة ... وكان الحل هو الصلاة قبل النوم وتشغيل قرآن بصوت منخفض في الغرفة والحمد لله كنت اقوم من النوم مطمئن النفس وصافي البال .

المثالي في مادة الفلسفة والمنطق مراجعة نهائية 2018 للثانوية العامة .




إرسال تعليق

يسعدنا تعليقك علي هذا الموضوع , أضغط اعلامي ليصلك تعليقنا

 
Top