أدخل كلمة للبحث

100 100 100

0

المركزات فى البلاغة إعداد الأستاذ / محمد الزينى


 01147194246 * 01027451489
(*) إذا سأل في الامتحان عن جانب الفكر في الأبيات عند الإجابة عليك أن تشرح الأبيات شرحاً عاماً وافياً .
(*) إذا سأل في الامتحان عن جانب الوجدان عند الإجابة عليك أن تتعرف على أحاسيس الشاعر و مشاعره في الأبيات ، و هي غالباً ما تكون (فرحة - حزناً - حباً - فخراً .... إلخ) .
(*) إذا سأل في الامتحان عن [ امتزاج الفكر بالوجدان ، أو الترابط الفكري و الشعوري ، أو مزج الشاعر بين أفكاره و أحاسيسه .. إلخ ] عند الإجابة عليك بتحديد العاطفة المسيطرة على الشاعر ، ثم توضح الفكرة التي تدور حولها الأبيات ، ثم تبين أثر هذا الامتزاج امتزاج الفكر بالوجدان في اختيار الشاعر للألفاظ المعبرة و الصور الموحية .
(*) إذا سأل في الامتحان عن الموسيقا في الأبيات عند الإجابة عليك تذكر أن الموسيقا في الشعر نوعان " ظاهرة وداخلية ":
***الموسيقا الظاهرة (خارجية) : و تتمثل في : 
الوزن - القافية - المحسنات البديعية : من جناس و حسن تقسيم و تصريع وكل ماله جرس صوتي تحسه الآذان . 
***الموسيقا الخفية (الداخلية : 
وتنبع من اختيار الشاعر لألفاظ موحية منسجمة ، و من جودة الأفكار و عمقها وترابطها وتسلسلها ، و من روعة التصوير.
(*) إذا سأل في الامتحان عن الوحدة العضوية و هل تحققت .. عند الإجابة ننظر إلى الأبيات فإذا كانت تدور حول موضوع واحد (فكرة واحدة) نقول في الإجابة تحققت الوحدة العضوية فيما يلي :
* وحدة الموضوع : فالموضوع واحد و يدور حول .......
*وحدة الجو النفسي : حيث يسيطر على الشاعر جو نفسي واحد هو .........
* ترابط الأفكار : حيث جاءت الأفكار مترابطة بحيث لا نستطيع تقديم بيت على بيت أو فكرة على فكرة .
س & جـ
س1 : في الأبيات ترابط فكري . وضحه .
جـ : للإجابة عن هذا السؤال نقول : لو نظرنا إلى هذه الأبيات نجد أنها تدور حول فكرة واحدة هي (اذكر الفكرة العامة) ، و نجد أن الأفكار الجزئية (وهي فكرة كل بيت على حدة) قد التقت بالفكرة العامة ، وجاءت موضحة مفسرة لها و ارتبط كل بيت بسابقه في بناء عضوي رائع يصعب فيه تقديم بيت على بيت آخر. 
س2 : التجربة الشعرية الصادقة يمتزج فيها الفكر بالوجدان . وضح ذلك مبيناً مدى توفيق الشاعر في اختيار ألفاظه.
جـ : للإجابة عن هذا السؤال نشرح الأبيات و نقول :
الفكر موضوع التجربة الشعرية ومضمونها ، والوجدان هو العنصر العاطفي في التجربة ، وبامتزاج الفكر بالوجدان في التجربة الشعرية يحس القارئ بصدق التجربة ، و الشاعر الموهوب من يفكر بوجدانه و يشعر بعقله . 
- وفى الأبيات نرى أفكار الشاعر تتمثل في ........... 
كما نحس بعاطفته الفياضة التي تتمثل في ........... 
- وقد وفق الشاعر غاية التوفيق في اختيار ألفاظهر، فحينما عبر عن ........ كانت هناك كلمة (......) ، وحينما عبر عن ....... كانت هناك كلمة (......).
س3 : مزج الشاعر فكره بعاطفته فأبدع وأجاد ، وضح ذلك.
- إذا مزج الشاعر فكرته السامية بعاطفته الصادقة كانت الإجادة ، وكان الإبداع ، وقد توفر ذلك للشاعر، فـ (.. شرح الأبيات) ، و قد امتزج ذلك بعاطفة (اذكر العاطفة) ، ثم تقول و قد جاءت أبياته في صورة تعبيرية صادقة ، تروعك (تثير إعجابك) وأنت تقرؤها .
س4 : ما العاطفة المسيطرة على الشاعر؟ وما أثرها في اختيار الألفاظ ؟
جـ : تسيطر على الشاعر عاطفة (.......) ، وظهر ذلك في اختيار ألفاظه المعبرة مثل (.................) .
س5 : دلل من خلال الأبيات السابقة على أن الألفاظ وليدة العاطفة. 
جـ : العاطفة الجميلة تبعث في الشاعر الإحساس بالجمال ، ولهذا يختار للتعبير عنها كل ما هو مشرق وجميل من الألفاظ ، ولأن عاطفة الشاعر في هذه الأبيات هي ......... فقد جاءت الألفاظ معبرة عن هذه العاطفة الجميلة ، ومن هذه الألفاظ " ..............إلخ ".
س6 : للعاطفة المسيطرة على الشاعر أثرها في اختيار الألفاظ ؟
جـ : للإجابة عن هذا السؤال نقول : أن الشاعر سيطرت عليه عاطفة قوية هي ------ وقد ظهر أثر هذه العاطفة في اختياره لألفاظه الموحية ومنها :------ ، -----
س7 : هل تحققت الوحدة العضوية في الأبيات ؟ 
جـ : نعم تحققت الوحدة العضوية في الأبيات بكل مقوماتها فمن حيث :
*وحدة الموضوع : فقد تحدث الشاعر في الأبيات كلها عن موضوع واحد هو .......... 
*وحدة الجو النفسي : فلقد سيطرت على الشاعر في الأبيات عاطفة واحدة و جو نفسي واحد و هو ........
ثم نتحدث عن ترتيب الأفكار و ترابطها و نقول : فلقد أتت الأفكار مرتبة و مترابطة ، فلا يمكن تقديم بيت على آخر ، و بذلك يتضح أن الوحدة العضوية قد اكتملت في الأبيات بكل مقوماتها .
س8 : رسم الشاعر لنا صورة كلية وضح عناصرها الرئيسية من الأبيات ؟ 
رسم الشاعر لنا في هذه الأبيات لوحة فنية أو صور كلية عناصرها .......... ، وأطرافها في : الصوت و نسمعه في ........ ، واللون نراه في ........ ، والحركة نحسها في ................
أثر الصورة الكلية : تعبر عن تجربة الشاعر الكاملة وتبرز الإطار الفني لها . 
س9 : اعتمد الشاعر على التصوير الجزئي . وضح ذلك من الأبيات . 
أو استخرج لون بياني - صورة خيالية - لون بلاغي ، وبين قيمته الفنية .
جـ : استخرج من النص الصور الجزئية وهى [تشبيه - استعارة - كناية - مجاز] .
القيمة الفنية للتشبيه هي : التوضيح - التشخيص - التجسيم.
القيمة الفنية الاستعارة هي : التوضيح - التشخيص - التجسيم.
القيمة الفنية للكناية هي : الإتيان بالمعنى مصحوباً بالدليل في إيجاز وتجسيم .
القيمة الفنية للمجاز هي : الدقة و الإيجاز .
س10 : ما نوع الأسلوب في الأبيات ؟ و ما غرضه البلاغي ؟ 
جـ : للإجابة عن هذا السؤال تذكر أن الأساليب ثلاثة أنواع : 
1 - الأسلوب الخبري ، وغرضه : غالباً تقرير المعنى وتوضيحه ؛ لأنه يعرض حقائق ، وهذا له تأثيره في العقل مع ما تفهمه من معنى الأبيات .
2 - الأسلوب الإنشائي ، وغرضه : الإقناع و إثارة ذهن المخاطب .
(*)تذكر الأساليب الإنشائية هي نوعان : 
* طلبية : و هي الأمر والنهى والاستفهام والنداء والتمني .
* غير طلبية : و هي التعجب والقسم والمدح والذم.
غير ذلك فالأسلوب خبري .
- و يجمع الكاتب بين الأسلوب الخبري و الأسلوب الإنشائي ؛ ليجعل القارئ يشاركه أفكاره ومشاعره ، وليثير ذهنه و انتباهه وليبعد عنه الملل . 
* أسلوب خبري لفظاً إنشائي معنى ، وغرضه : الدعاء . مثل : (جزاك الله خيراً.
س11 : لماذا آثر الشاعر الأسلوب الخبري في الأبيات ؟ 
جـ : للإجابة نقول : آثر الشاعر الأسلوب الخبري في الأبيات ؛ لأنه يفيد التقرير و التوضيح و الشاعر يتحدث عن حقائق واقعة لا مجال للشك فيها يفيد معها استخدام الأسلوب الخبري .
س12 : لماذا لجأ الشاعر إلى الأسلوب الإنشائي ؟
جـ : لجذب انتباه السامع ، وإثارة ذهنه و تشويقه .

إرسال تعليق

يسعدنا تعليقك علي هذا الموضوع , أضغط اعلامي ليصلك تعليقنا

 
Top